حوكمة الشركات CORPORATE GOVERNANCE

أولاً) تعريف الحوكمة:-

 يعد مصطلح الحوكمة هو الترجمة المختصرة التي راجت للمصطلح Corporate Governance ، أما الترجمة العلمية لهذا المصطلح، والتي اتفق عليها، فهي: ” أسلوب ممارسة سلطات الإدارة الرشيدة “.

وقد تعددت التعريفات المقدمة لهذا المصطلح، بحيث يدل كل مصطلح عن وجهة النظر التي يتبناها مقدم هذا التعريف.

1- مجموعة من الآليات والإجراءات والقوانين والنظم والقرارات التي تضمن الانضباط والشفافية والعدالة.

 2- مجموعة العلاقات التعاقدية التي تربط بين إدارة الشركات ومساهميها وذوي العلاقة فيها من خلال :-

أ  – وضع إجراءات وهيكل تنظيمي لإدارة أمور الشركة

ب- تلتزم الشركة بأداء أعمالها وتعزيزه من خلال :-

 – الإفصاح والشفافية.

– المساءلة.

– تعظيم حقوق المساهمين.

– مراعاة أصحاب المصالح وذوي العلاقة مع الشركة.

 3- مجموعة من القوانين والأنظمة والتعليمات والقرارات التي تهدف إلى تحقيق الجودة والتميز في الأداء عن طريق استخدام أفضل السبل والوسائل لتحقيق غايات وخطط الشركة.

4- مجموعة من الضوابط والإجراءات التي تحقق التحكم المؤسسي في كيفية إدارة الشركة وفقاً لأفضل الأساليب العملية وذلك من خلال:-

 – تحديد صلاحيات وواجبات أعضاء مجلس الإدارة والإدارة التنفيذية.

– حماية حقوق المساهمين وخاصة صغار المساهمين.

– حماية أصحاب المصالح وذوي العلاقة.

 5- وتعرف منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الحوكمة بان النظام الذي يوجه ويضبط أعمال الشركة من خلال:-

 – تحديد حقوق وواجبات ومسؤوليات جميع الأطراف بالشركة وهم ( المساهمين، مجلس الإدارة، الإدارة التنفيذية، العاملين، أصحاب المصالح , ذوي العلاقة).

– تحديد الإجراءات والقواعد لاتخاذ القرارات المتعلقة بإدارة الشركة .

– وضع الإجراءات والخطط اللازمة لتحقيق غايات الشركة ضمن برامج محددة لمراقبة الأداء.

– الاعتماد على العمل المؤسسي ضمن أنظمة وتعليمات واضحة ومراقبة الأداء والتوجيه.

 6- فتعرف مؤسسة التمويل الدولية IFC الحوكمة بأنها: ” هي النظام الذي يتم من خلاله إدارة الشركات والتحكم في أعمالها .

 7- وتعرف بانهاايجاد وتنظيم التطبيقات والممارسات السليمة للقائمين على ادارة الشركة ,بما يحافظ على حقوق حمله الاسهم وحمله السندات والعاملين بالشركه واصحاب المصالح وغيرهم ,وذلك من خلال تحري صيغ العلاقات التعاقديه التى تربط بينهم ,باستخدام الادوات المالية والمحاسبيه وفقا لمعايير الافصاح والشفافيه .

 ومن خلال التعاريف المشار إليها أعلاه يتبين لنا أن الحوكمة أصبحت مهمة على المستوى المحلي والعالمي وهي تلعب دوراً فعالاً في الأمور التالية:-

 – الإصلاح  الإداري والمالي للشركات.

– تعزيز الثقة بالشركة من خلال البيانات المالية التي يتم الإفصاح عنها بشفافية.

– جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية وتوطينها.

– تنشيط البورصة وزيادة قدرة الجهاز المصرفي.

– دفع عملية التنمية وتقليص حجم البطالة.

– حماية المستثمرين والمتعاملين بالشركة.

– الحد من الفساد.

تابع قراءة المقال من خلال تحميله من هنا :

حوكمة الشركات

 

 

 




5 من التعليقات

  1. يقول محسن:

    أنا من إيران.
    الرجاء معرفة المزيد عن، الأیجار من الباطن في مصر (حكم الإيجار من الباطن والتنازل عن الإيجار في القانون المدني )، في ارسال رسالة الكترونية لي.
    اللغة العربية هي جيدة جدا، وأرجو أن تفهم ما أريد

  2. يقول سما:

    استاذي الفاضل الرجاء تزويدي بمعلومات وافيه واهم المراجع بخصوص حوكمة الشركات وخاصه شركات التامين وما هي الجوانب الممكن البحث فيها بهذا الموضوع كرسالة ماجستير ) الرجاء ارسال رسالة على البريد الالكتروني
    ولكم جزيل الشكر
    احترامي

  3. […] حول الحوكمة، تابع مقالاتنا السابقة حول هذا الشأن: حوكمة الشركات CORPORATE GOVERNANCE، قواعد الحوكمة في قانون الشركات الأردني، هيكلة […]

  4. […] الى مفهوم لجان مجالس إدارة الشركات، فإن المشرع وفي طور حوكمة الشركات وتحقيق أفضل سبل الرقابة الداخلية عليها، قد فرض على […]

  5. […] مبادىْ الادارة الرشيدة “الحوكمة” وبعض الدارسين الاسلاميين فقد حدد صفات عضو مجلس […]


ضع تعليقك

جميع الحقوق محفوظة ل : مدونة المحامي محمد عماوي القانونية . © 2020